ميزانية المذهب لعام 2018

سمير اسطيفو شبلا

2017 / 12 / 14

ميزانية المذهب لعام 2018
الحقوقي سمير اسطيفو شبلا

في متابعتنا للاعلام العراقي ساعة باخرى، كان هناك لقاء على قناة "الشرقية نيوز" حول التعايش في العراق مابعد داعش، ولفت انتباهنا هو : هناك في ميزانية 2018 حوالي 200 مليار دينار تذهب للمذهب الشيعي!!! انظروا الى الوقف الشيعي عفوا، اي المذهب؟؟؟؟؟؟؟؟
اما الوقف السني او الاوقاف الاخرى لا ندري هل تم تخصيص لها في الميزانية ام لم يتم؟ اذن محتمل صفر او المفروض ان يكون كل وقف حسب عدد نفوسه التقديرية لا غير؟
الاهم في الموضوع:
1- هل رايتم حول العالم جميعا ان هناك ميزانية تسمى "ميزانية المذهب؟" ربما احدهم يجاوب: انها ليست للمذهب بل للوقف؟ الجواب نتركه لشعبنا المبتلى بقادته وقيادته
2- ان كان للوقف الشيعي هذا المبلغ يصرفه خلال عام 2018 أي ما بعد داعش، ماذا عن الأوقاف الاخرى واين التعايش؟ ان كان بين الاديان او بين المكونات أو بين الأحزاب؟
3- التعايش لا يكون العيش مع؟ بل هو التعايش الفكري قبل جاري وداري؟ ان كانت المناهج المدرسية والتربوية هي نفسها "داعشية بامتياز" تدعو الى تكفير الاخر" الى " الغاء الاخر" الى " نبذ الغير" الى " خير أمة" الى " الدين الوحيد" الى " التاريخ الاوحد" الى " الثقافة الواحدة والحضارة الواحدة وبول البعير الواحد وكله واحد"
اذن ميزانية 2018 لتكن لهذا الجزء من الواحد والباقي لهم العجاج
انها دي +مق - را _ طي + ياء _ هاء + أو تاء التأنيث لأنها تعارض منطق الدستور الثأري كما يقول البعض، وتناقضه في 10 من فقراته وخاصة المادة الأولى والثانية والرابعة والعاشرة و و، وربعنا يتباهون أنهم شاركوا بكتابته، ولم يأخذوا اقتراحاتنا محمل البشر!! هههههههههههه ،( ممثلينا الحقوقيين جمالة )

انهم يتهيأون للانتخابات القادمة فحذاري يا شعبنا؟ يا ربعنا ان كان بكم روح عراقية
14/12/2017