النظام الأردني نكث عهده بتعليق الإعدامات

لؤي ثابت
tareqqadeim@gmail.com
2015 / 2 / 4

قبل سنوات علق النظام الأردني تنفيذ أحكام عقوبات الإعدام بخطوة شجاعة لاقت استحسان كل مناهظي ومعارضي عقوبة الإعدام والداعين لإلغائها ؛
لكنه وللأسف بلحظة غضب وإنفعال وردة فعل على إعدام تنظيم الدولة للطيار الكساسبة قام قبل ساعات بتنفيذ عقوبة الإعدام بحق السيدة ساجدة الريشاوي والسلفي المتشدد زياد الكربولي ؛
الأمر مؤسف ومدعاة أسفه عندنا نحن الداعين لإلغاء عقوبة الإعدام أن ينكث النظام الأردني وعده وتعليق وقف عمليات الإعدام ؛
والأنكى أن ينكث ويعود لتنفيذ العقوبة ليس كإقتناع أو عناد قدر ما هو ردة فعل ولحظة غضب ناهيك عن محاولته تطييب خاطر ذوي الطيار الأردني وتهدئة بعض الغاضبين ؛ وكأن المبادئ عنده عرضة للخواطر وألاعيب السياسة ؛
مع إدانتنا لجريمة تنظيم الدولة بحق الطيار الأردني إلا أننا نستنكر معاودة النظام الأردني تطبيق عقوبة الإعدام وبظروف هو أحوج ما يكون إليها لإظهار مزيد من التعاطف معه من جانب نشطاء حقوق الإنسان ؛
النظام الأردني أخطأ وعليه أن يتوقف عن الخطأ وأن يعود لتعليق تنفيذ عقوبة الإعدام ثم إلغائها للأبد.